اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
25 جمادى الاولى 1441 هـ - 21 / 01 / 2020 م
الاخبار
السعودية عام الإنجازات والخير والسعادة تحت ظل القيادة«الترفيه»: لم نُرخّص لفعالية «الاحتفال برأس السنة» في حريملاءمدير عام هيئة الهلال الاحمر بالباحة يقوم بزيارة تفقدية لفرع بلجرشيجمعية حماية الأسرة تعقد جمعيتها العمومية وتختار مجلس إدارتها الجديدالمجلس المحلي بمحافظة القرى يعقد جلسته الرابعة لهذا العام .W7Worldwide تُطور طالبات جامعة دار الحكمة في مهارات (الاتصال المؤسسي)أمير الباحة يدشن اعمال مكتب تحقيق رؤية 2030محافظ الجبيل يرعى اتفاقية ‹‹جمعية جسفت›› و ‹‹تعليم الجبيل›› لرعاية المواهب الفنيةبالشراكة مع فريق لنمكنهم التطوعي : مركز حي الشرفية النسائي يقيم مبادرة بصمة حب للايتام فريق لأجلك يا وطن التطوعي ينظم رحلة ثقافية ترفيهية لمعرض الكتاب بجدة الداوود يحصد فضية العرب للمبارزه ـأعشقُ قلبي) الإصدار السادس للدكتورة أبوهادي بمعرض جدة للكتابملتقي ذكرى البيعة الخامسة بالشرقية دعا الشباب بالمبادرة لتحقيق العديد من الإنجازات والتفاني بخدمة الوطن وتجديد البيعة مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي ينطلق الخميس 12 ديسمبرأصداء كبيرة لمسابقة خط من تراثنا وتثمين للفيصل على مضاعفته للجائزةوفد تجاري أمريكي يعرض خبراته في إدارة المطارات بغرفة الشرقيةرئيس الوزراء الفلسطيني: قرار الكونغرس الأمريكي بدعم حل الدولتين جاء رفضًا للسياسة الأمريكية - الإسرائيليةمهرجان المؤسس يلزم الصقارين بـ(الحلف) لتحقيق العدالة في المسابقاتلأسهم الأمريكية تفتح منخفضةميزانية 2020 .. الإنفاق 1,020 مليار ريال والإيرادات 833 مليار ريال
اقسام الاخبار الرياضة بطل الشرق الأوسط السعودي د. محمد المالكي..

بطل الشرق الأوسط السعودي د. محمد المالكي يكشف أهم العقبات لمشاركة السعوديين في رالي دكار

1441/3/7 الموافق: 2019/11/05 | 104 1 0


التميز - عائشة علي
 
 
أشهر قليلة وينطلق رالي دكار العالمي والذي تستضيفه المملكة لمدة عشر سنوات حيث سينطلق يوم 5 يناير المقبل2020 من مدينة جدة وينتهي بمدينة القدية يوم 17 يناير، وسيكون بطول 9 آلاف كيلو متر، حيث سيعبر بعض أجمل المدن والمواقع في المملكة, هذا ويقام الرالي للمرة الأولى في قارة آسيا على أراضي المملكة بعد 40 عاماً قضاها في أفريقيا وأميركا الجنوبية, حيث إن المملكة هي الدولة الـ30 في مسيرة رالي داكار منذ انطلاقته عام 1978, وعلق بطل الراليات السعودي الأول وبطل الشرق الأوسط ومؤسس الفريق السعودي الأول لرياضة السيارات الدكتور محمد المالكي وقال: في البداية أوجه الشكر لسمو ولي عهدنا الامين امير العزم ومحبوب الشعب صاحب السمو الملكي الامير / محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله على دعم سموه الغير محدود لرياضة السيارات والمهتمين بها ولسمو رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، والأمير خالد بن سلطان الفيصل رئيس الاتحاد السعودي للسيارا والدراجات النارية, على ما يبذلونه من جهود عظيمة للرقي برياضة السيارات, وأود أن أبين أهم واجباتنا أمام رالي دكار موضحاً إنه مالم يتجاوز عدد السعوديين عدد الأجانب المشتركين في الرالي (كما حدث في أهم الدول التي أقيم فيها سابقا) فسيضعف ذلك قيمة استضا فتنالذلك الرالي الدولي الأهم عالمياً, وأوجه طلباً ورجاءً من خبير محب للراليات ومؤسساً رئيسياً لها في المملكة, لسمو ولي عهدنا الامين، ولرئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة الأمير / عبدالعزيز بن تركي الفيصل، والأمير خالد بن سلطان الفيصل رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية بإعطاء هذا الموضوع كريم اهتمامهم لأهميته القصوى لإنجاح إستضافة رالي دكار مقدرين مجهوداتهم الجبارة واالمعروفة من الجميع لتطوير رياضة السيارات في المملكة
وسأوضح هنا رأيي الخاص حول هذا الموضوع: -
نحتاج لتجهيز أكبر عدد ممكن من الفرق السعودية هذا العام ويتم تطوير هذه الفكرة لتصل إلى مالا يقل عن خمسين فريقاً سعودياُ للمشاركة في جميع مجموعات السيارات في رالي دكار كمشاركين ومنافسين للعام القادم 2021 بإذن الله.
أولاً: تساهم الهيئة العامة للرياضة والاتحاد السعودي لرياضة السيارات والدراجات النارية بدفع جميع تكاليف المشاركة التي يطلبها منظمو دكار من المتسابقين فقط.
ثانياً: يؤسس أبطال الراليات الذين يحملون رخص سائقين أو ملاحين أو فرق راليات معتمده من إتحاد السيارات رابطة لأبطال الراليات تمثلهم ويرأسها من يختارونه بالأغلبية ( وتعتمد من الاتحاد السعودي لرياضة السيارات والدراجات النارية وتحت إشرافه) وتقوم بتمثيل الأبطال أمام الاتحاد, بالإضافة إلى (تسويق الفرق والمتسابقين والحصول على التمويل الكافي لهم بدعم معنوي من الاتحاد والهيئة للجهات المستهدفة للتمويل من رابطة أبطال الراليات).
وختم الدكتور المالكي حديثة بقوله: أود الإشارة إلى أن عدم الاهتمام بذلك سيؤدي إلى عدم اشتراك الكثير من الشباب السعودي فيه هذا الحدث العالمي المهم وهذا لا يمثل النجاح المأمول بل سيضعف البطولة وقد يصيب هؤلاء الشباب المتحمس لهذا الرياضة بالإحباط  وقد نخسرهم لا قدر الله.













الوسوم: الرياض -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات