اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
16 رمضان 1440 هـ - 21 / 05 / 2019 م
الاخبار
أشاد بانعقاد قمتين فى مكة السديس : دور المملكة في تحقيق الأمن والسلم يأتي من عمقها الديني ومكانتها استهداف منطقة مكه بصواريخ الحوثي الايرانيه جريمة حرب "بر الجعرانة" تعلن عن شعار "المكان والمكانة"حوار خاص وحصري عبر صحيفة التميز الإلكترونية مع : الفنانه التشكيليه هاجر جمعانمسيره تثقيفيه تقيمها جمعيه ساعد للتصلب المتعدد" المودة " خمس شراكات استراتيجية تعزز استقرار الاسرة وسعادتها زار إدارة الترجمة السديس يشيد بجهود إدارة شؤون المصاحف والكتب بالمسجد الحرامبمشاركة وزارة العمل وبرنامج جودة الحياة.. إطلاق شركة "اتحاد حلول الترفيه الرياضية" خلال محاضرة "المسؤولية الاجتماعية والاستثمار في الترفيه والرياضة"غادة ناجي طنطاوي أفضل صحافية للمرة الثانية.بعد استحقاقهم اللقب بجدارة : فوز عشرة إعلاميات بلقب أفضل صحفية على مستوى قروبات النخبة الاعلامية بحضور شخصيات من الاعلام والوسط الفني : فرقة ابو سراج تقيم حفل الافطار السنوي حوار خاص وحصري عبر صحيفة التميز الإلكترونية مع : الممثلة الرائعة إسراء عماد بالتزامن مع حفل شركاء التميز 2019 م جمعية المودة تعقد اجتماع الجمعية العمومية التاسع في بادرة جديدة.. "تحفيظ الخرمة" تزيّن شوارع المحافظة بـ"صور الخاتمين"قيادة لواء الإمام سعود الكبير "الحادي عشر"بالحد الجنوبي تكرم مدير تعليم صامطة "الصميلي"العنود الخيرية تنظم سحوراً للمرة الأولى"الصميلي"مساعدًا لمدير عام فرع وزارة العدل بمنطقة جازانالأمير سعود بن نايف يبارك افتتاح فرع لهيئة الصحفيين بالأحساءمدير مرور الباحة : أجهزة رصد الجوال والحزام تعمل في ٥ مواقعمحافظ بلجرشي ابو خشيم : يتفقد مشروع جمعية اكرام المسنين

طفشت طلقني..!!!

1438/8/4 الموافق: 2017/04/30 | 7232 11 0


أحمد التراوري


تتصدر (كلمة العنوان )الكثير من البيوت يوميا كما تشير الدراسات بمجتمعنا وتزدحم اروقة المحاكم بقضايا الطﻻق بدرجة مخيفة وﻻمست سقف( الظاهرة ) بجدارة!
تعددت اﻻسباب وبعضها يصل حد الضحك أحيانا!
وباعتقادي من أهمها هو عدم اﻻختيار اﻻمثل سواء من طرف الزوج او الزوجة وغالبا الزوج بنظري صاحب النسبة اﻻعلى!
كيف؟ ببساطة ﻻن أغلب الشباب يتكئون باﻻختيار على (القشور ) ويهملون جوانب مهمة مثل فكر زوجة المستقبل وثقافتها وميولها وطباعها...الخ وهل تتوافق مع ما يتناغم وافكاره وطموحه وأسلوب حياته! معروف بمجتمعنا بأن أغلب الزيجات تتم بنمط تقليدي  وحين البحث عن عروس تتم المشاورات والمداوﻻت بين اﻻسرة ويصدر المرسوم من الشاب الهمام بأهم النقاط الواجب توافرها وأغلبها ﻻ يتعدى الحدود الجغرافية للمرأة(الزوجة) وهي كالتالي: شعرها طويل- نحيفة الجسم- ممشوقة القوام- واللون حسب الرغبة!!
لماذا؟ ﻻنه مع اﻻسف البعض الكثير نظرتهم للزواج نظرة متعة بالمقام اﻻول وإفراغ غرائز سرعان ما تذبل وتتشبع باﻻشهر اﻻولى وبعدها يبدأ التململ والشكوى واتنقشع القشور وتظهر العيوووب!
وﻻننسى دور اﻻسرة بالمشاركة المباشرة بهذه المأساة كيف ﻻ وهم من انصاعوا لتنفيذ وتلبية رغبات عريس الغفلة وسعيهم وتحريك فريق التحري عبر صاﻻت اﻻفراح والمناسبات للبحث عن (عروسة البحر ) الجميلة ذات الشعر الكثيف واﻻعين العسلية واللون المطلوب وووووو
متناسين السؤال عن طباعها وفكرها وأسلوب حياتها وهل يتوافق ويتﻻئم مع طباع ابنهم وهم اﻻدرى به!
ﻻيهم فاﻻهم أنها تكون جميلة تعجب الشاب ويتفاخروا بها بحضرة المعازيم فالعروسة قمر ما شاء الله..
ويتم الزواج (الباذخ) وتمر اﻻيام والليالي وتبدأ الفروقات الفكرية والسلوكية وأحيانا التعليمية بينهما ..
ﻻنغفل هنا نصيب الفتاة بالكشاركة بالفشل فايضا بعض الكثيرات يرتسم بعقلهم الباطن أن الزواج بالغالب سفر وأسواق ونزهات وكﻻم بالغرام كما بالمسلسﻻت التركية واللقطات العاطفية هي هاجسها اﻻول وباختصار تتزوج وبعقلها الباطن أن الزواج جله (دلع )
وسرعان ما يتبدل الحال المرسوم بخيالها ويحضر الواقع وتحضر المسؤلية المنزلية من طبخ وأطفال وخﻻفه وحينها يشق عليها التحمل وتعلن العصيان المنزلي وقد ترتفع رايتها البيضاء وتطلب (طوق النجاة ) طفشت -زهقت- ما أتحمل طلقني ! أو الخلع..
من اﻻخر أصبح الطﻻق طوق نجاة سواء للشاب أو الفتاة وذلك لعدم إعطاء الزواج القيمة والغاية الشرعية النبيلة لحكمة المولى عز وجل بسنه وشرعنته فالزواج رباط غليظ متين يسمو للقدسية لبناء اسرة كريمة تضخ للمجتمعات اطفال بهم ترتكز اﻻمم والشعوب نسأل الله الهداية والرشاد....دمتم سالمين
 
أحمد تراوري
مكة المكرمة
Trawri440 @gmail.com
 

الوسوم: مكه -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات