اشترك بجوال التميز

ارسل 1 الى 803685
( بترخيص من وزارة الثقافه والاعلام )
( رقم ١١١٤٥٧٧٨٠٠)
12 جمادى الاولى 1440 هـ - 18 / 01 / 2019 م
الاخبار
بعد مشاركته الفعّالة ضمن الفريق الاعلامي تكريم “القرني” في جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضيزوج شقيقة الزميل محمدرابع إلى رحمة الله عبر محاضرة ألقتها : ناهد باشطح تتناول " المرأة والإعلام " بجمعية الثقافة والفنون بجدةجامعة المؤسس تنشئ اول مركز للاقتصاد المعرفي في المنطقة للمساهمة في تحقيق ورؤية المملكة 2030تحت إشراف مركز الحي : اطفال المسفلة مبتهجين بلقاء الرسمجبل عمر توقع مذكرة تفاهم مع نورث ايكر البريطانية للتعاون في مشاريع عقارية مستقبلية "بلدي الرياض" يقدم عددا من الحلول لفك الاختناقات المرورية عند الجسر المعلقعلى شرف سمو الأميرة" مضاوي آل سعود" مؤسسة هدى العثمان تقيم حفل لكبار الشخصيات . لأول مره كتاب علمي عن ( نباتات محمية الغضى بعنيزة ) الرئاسة الفلسطينية : الرئيس سيتسلم في 15 الجاري رئاسة مجموعة " الـ77 + الصين " الحكومة اليمنية تقر نقل إدارة شركة الاتصالات الدولية من صنعاء إلى عدنالمنتخب الوطني تحت 19 عامًا يواصل تدريباته في معسكر الدمامالجبير وخالد بن سلمان يستقبلان مايك بومبيو لدى وصوله إلى الرياض10 مناطق على رادار الإنذار المبكر وأمطار على هذه المدنالفوزان ووزير الشؤون الإسلامية يكرمان الضبيعي" يونس" ضيف جديد في منزل السعدي " تحقيق الأهداف " مقال للكاتبة تغريد زوقروزير الشؤون الإسلامية: من أساء لرسالة الدعوة فليس له مكان ومن أحسن فسينال الدعم والمؤازرة" كلك حلا " تعاون جديد بين الفنانه إيمي عبدة والشاعر عصام غالب انطلاقة مبادرة نور نوف للمعرفة للتوعية بأهمية المحافظة على المتنزهات البرية

طفشت طلقني..!!!

1438/8/4 الموافق: 2017/04/30 | 7146 11 0


أحمد التراوري


تتصدر (كلمة العنوان )الكثير من البيوت يوميا كما تشير الدراسات بمجتمعنا وتزدحم اروقة المحاكم بقضايا الطﻻق بدرجة مخيفة وﻻمست سقف( الظاهرة ) بجدارة!
تعددت اﻻسباب وبعضها يصل حد الضحك أحيانا!
وباعتقادي من أهمها هو عدم اﻻختيار اﻻمثل سواء من طرف الزوج او الزوجة وغالبا الزوج بنظري صاحب النسبة اﻻعلى!
كيف؟ ببساطة ﻻن أغلب الشباب يتكئون باﻻختيار على (القشور ) ويهملون جوانب مهمة مثل فكر زوجة المستقبل وثقافتها وميولها وطباعها...الخ وهل تتوافق مع ما يتناغم وافكاره وطموحه وأسلوب حياته! معروف بمجتمعنا بأن أغلب الزيجات تتم بنمط تقليدي  وحين البحث عن عروس تتم المشاورات والمداوﻻت بين اﻻسرة ويصدر المرسوم من الشاب الهمام بأهم النقاط الواجب توافرها وأغلبها ﻻ يتعدى الحدود الجغرافية للمرأة(الزوجة) وهي كالتالي: شعرها طويل- نحيفة الجسم- ممشوقة القوام- واللون حسب الرغبة!!
لماذا؟ ﻻنه مع اﻻسف البعض الكثير نظرتهم للزواج نظرة متعة بالمقام اﻻول وإفراغ غرائز سرعان ما تذبل وتتشبع باﻻشهر اﻻولى وبعدها يبدأ التململ والشكوى واتنقشع القشور وتظهر العيوووب!
وﻻننسى دور اﻻسرة بالمشاركة المباشرة بهذه المأساة كيف ﻻ وهم من انصاعوا لتنفيذ وتلبية رغبات عريس الغفلة وسعيهم وتحريك فريق التحري عبر صاﻻت اﻻفراح والمناسبات للبحث عن (عروسة البحر ) الجميلة ذات الشعر الكثيف واﻻعين العسلية واللون المطلوب وووووو
متناسين السؤال عن طباعها وفكرها وأسلوب حياتها وهل يتوافق ويتﻻئم مع طباع ابنهم وهم اﻻدرى به!
ﻻيهم فاﻻهم أنها تكون جميلة تعجب الشاب ويتفاخروا بها بحضرة المعازيم فالعروسة قمر ما شاء الله..
ويتم الزواج (الباذخ) وتمر اﻻيام والليالي وتبدأ الفروقات الفكرية والسلوكية وأحيانا التعليمية بينهما ..
ﻻنغفل هنا نصيب الفتاة بالكشاركة بالفشل فايضا بعض الكثيرات يرتسم بعقلهم الباطن أن الزواج بالغالب سفر وأسواق ونزهات وكﻻم بالغرام كما بالمسلسﻻت التركية واللقطات العاطفية هي هاجسها اﻻول وباختصار تتزوج وبعقلها الباطن أن الزواج جله (دلع )
وسرعان ما يتبدل الحال المرسوم بخيالها ويحضر الواقع وتحضر المسؤلية المنزلية من طبخ وأطفال وخﻻفه وحينها يشق عليها التحمل وتعلن العصيان المنزلي وقد ترتفع رايتها البيضاء وتطلب (طوق النجاة ) طفشت -زهقت- ما أتحمل طلقني ! أو الخلع..
من اﻻخر أصبح الطﻻق طوق نجاة سواء للشاب أو الفتاة وذلك لعدم إعطاء الزواج القيمة والغاية الشرعية النبيلة لحكمة المولى عز وجل بسنه وشرعنته فالزواج رباط غليظ متين يسمو للقدسية لبناء اسرة كريمة تضخ للمجتمعات اطفال بهم ترتكز اﻻمم والشعوب نسأل الله الهداية والرشاد....دمتم سالمين
 
أحمد تراوري
مكة المكرمة
Trawri440 @gmail.com
 

الوسوم: مكه -

البحث في الموقع
المعجبون
اشترك معنا
البريد الالكنروني:
اعلانات